وقائع مصرية

وقائعى باللغة العربية

ام الغلام

بمناسبة عاشوراء احب ان اشاركم هذه الاسطورة الجميلة

دائما كنت اسمع عن “ام الغلام ” و أعلم انها منطقة قريبة من المشهد الحسينى

لقد سمعت مرة ان أم الغلام هى كناية  السيدة زينب رضى الله عنها حفيدة الرسول صلى الله عليه و سلم لانها احتضنت سيدنا على زين العابدين ابن الحسين رضى الله عنهما  عندما قدما الى مصر .

و هذه ليست الكناية الوحيدة للسيدة زينب رضى الله عنها فى مضر فهى”الست الطاهرة” – “أم هاشم” -“ام العواجز” -“رئيسة الديوان”

و طبعا لا يحتاج الامر الى دراسة ان كل هذه الالقاب تدور حول الامومة و الحنان و العطف و الحب

عالعموم من أسبوع اكتشفت ان الست الطاهرة لسيت هى ام الغلام فى افضل حلقات البيت بيتك و هن قلائل و هى الحلقة التى كانت على هواء من جامع سيدنا الحسين فى القاهرة بمناسبة رأس السنة الهجرية

“أم الغلام ” هى اسطورة مصرية فى العصر الاسلامى تدل على مدى تعلق اهل مصر بآل البيت النبوى الشريف و مدى ترحيبهم بهم فمصرهم اصبحت المحروسة بهم

و تروى الاسطورة كما يلى يا سادة يا كرام و ما يحلى الكلام الا بذكر النبى عليه ألف صلاة و سلام

عندما حدثت موقعة كربلاء و وقع الكرب و البلاء عندما قطعت رأس الحسين ,طرت رأس سيد الشهداء لتعبر البلدن و القارات و تهبط فى ارض الكنانة عند سيدة فلاحة بسيطة تكنى بأم الغلام

أم الغلام علمت لمن هذه الرأس الشريفة و علمت أن حنود يزيد ابن معاوية قد جاءهم الامر ليبحثوا عن الرأس الشريف فى شتى بقاع الارض و انهم سيصلوا الى مصر خلال أيام

و لم تفكر تلك المصرية لوقت طويل فقد قررت ان تحمى رأس الحسين لتقوم بفتدائه برأس ابنها الغلام

و هكذا عندما جاء جنود معاوية أعطتهم ام الغلام رأس الغلام بدلا من رأس الحسين رضى الله عنه التى دفنتها امام بيتها

انتهت الاسطورة التى ليست الاولى حول آل البيت فى مصر  و مدى حب المصريين لهم الى حد التضحية

على فكرة يظن البعض ان رأس الحسين رضى الله عنه ليست مدفونة فى مصر

فى القرن الماضى فى العشرينات او الثلايثات قامت مصلحة الاثار بترميم المشهد الحسينى و كان هناك جدل حول وجود رأس الحسين فى مصر فى نفس الوقت و لا اتذكر اسم الأثرى الشهير الذى فتح الضريح بنفسه و راى الراس بعينه

و كل عام و انتم يخبر ربما عاشوراء كانت كربا و بلاء فى يوم من الايام الا ان هذا اليوم الجليل قد راى العديد من الاشياء الجليلة ايضا

2 تعليقان »

كل عام و انتم بخير بمناسبة العام الهجرى الجديد

كل عام و انتم بخير بمناسبة العام الهجرى الجديد

كل عام و انتم بخير بمناسبة العام الهجرى الجديد 1429
الفيديو ده لطفلان تركيان يعيشان فى شمال تركيا
ملتم عندها 6 سنين و اخوها صلاح عنده 5 سنين
ملتم بتحاول تقرأ سورة ياسين قلب القران لكن للاسف بتفشل و بتعيد المحاولة مرار ا و تكرارا
🙂

2 تعليقان »

يا برتقال احمر و كبير

يا برتقال احمر وكبير

بكره الوقفة

وبعده العيد

كل سنة و انتم جميعا بخير و انشا الله السنة الجاية على جبل عرفة باذن الله 🙂

9 تعليقات »

عيد اضحى سعيد

كل سنة و الامة الاسلامية و العربية بالف خير و سلام

وقفة عرفة يوم 18 ديسمير و العيد يوم 19 ديسمبر انشا الله

5 تعليقات »

رمضان كريم

رمضان كريم لكل المسلمين انشا الله رمضان السنة دى هيبقى يوم الخميس باذن الله الموافق 13 ستمبر 2007

كل سنة الله و انتم طيببن

5 تعليقات »

سؤال حول منظمة مسحيو الشرق الوسط

انا اسفة و لكنه سؤال ملح على خاصة بعد مشاهدة حلقة الاسبوع من برنامج الحقيقة

اعلم ان قد تم القبض على مراسلين منظمة “منظمة مسحيو الشرق الاوسط ” فى خطوة اوافق عليها خاصة انى علمت ان المنظمة قامت بتزور القران و شتم الرسول صلى الله عليم و سلم فى موقعهم

و لكن فجأة ظهرت على ورد برس.كوم مدونة تحمل اسم “مسحيو الشرف الاوسط من اجل المسيح ” للامانة كان فى اعتقدى انها رد على مدونة “ضد التنصير” عالرغم ان المدونة  دى هبلة و عبيطة و لكن اتفأجات من احدى التدوينات مدونة مسيحو الشرق الاوسط انها اخطر من تكون رد على موقع اسلامى متطرف حيث انها وصلت الى حد من التطرف الى الاساءة الى الذات الالهية بشكل وقح و مستفز الى اقصى درجة     

للاسف التدوينة دى بقالها اكثر من يوم فى اكثر التدوينات زيارة فى الجزء العربى لورد برس

السؤال هو المدونة دى تابعة للمنظمة ام هو تشبة اسماء ؟؟

لان لو هى تتبع المنظمة يبقى المنظمة دى  مش سهلة و دورها يتعد التبشير لانها مش بتخاطر بس بمسحيى مصر بل الشرق الاوسط عالرغم انهم لا يمثلوا كافة الطوائف المسيحية فى الشرق الاوسط و يكفى ان تلك المنظمة فى كندا

يجب وقف او اغلاق  هذه المدونة مع احترامى الشديد لكل من يؤيد حرية الراى و عالفكرة انا مع اغلاق او وقف مدونة ضد التنصير

قاعدة ساكتة علشان حرية التعبير اللبانة بتاعة الايام دى لكن لما الاساءة توصل لذات الالهية انا اسفة

بلا حرية راى بلا زفت

12 تعليق »

لمساعدة اهل الشهيد المصرى فى حادث فرجينيا

جميعة الطلاب المسلمين فى الولايات المتحدة و كندا تقوم الان بحملة لجمع التبرعات لاسرة الشهيد وليد شعلان الذى استشهد فى حادث معهد فرجينيا لتكنولوجيا منذ عدة ايام

من لديه القدرة على التبرع سيجزى من الله خيرا

و شكرا مقدما

Link to MSA of the US & Canada

1 تعليق »

اوباما و الاسلامفوبيا

باراك حسين اوباما السنياتور الديموقراطى ذو الطموح فى ان يصبح اول  رئيس ملون للولايات المتحدة الاميركية

طموحه و شعبيته الكبيرة جعلته ان يخوض معارك و تحديات لا نهاية لها حتى و لن تنتهى الا بعد اختيار الحزب الديموقراطى مرشحان لمنصبا الرئيس و نائبه

تحديات كثيرة كثيرة توجه المحامى ذو 45 عاما من الزملاء العزاء فى الحزب الطامحين فى نفس  المنصب كهيلارى كلينتون من ناحية او من صقور الجمهوريين من ناحية اخرى

اهم التحديات هو لون اوباما فالجميع يعرف مدى عنصرية المتجمع الاميركى الذى يفرق البشر على اساس اللون و الجنس و العرق و الدين عالرغم من ادعائه غير ذلك

فرصة اوباما فى ولايات الجنوب الاميركى موطن العنصرية تكد تكون مستحيلة مما دفع اعضاء ديمواقرطين من الافارقة الامريكان مثل روبرت فورد لتأييد هيلارى كلينتون او جون ماككين

ليس اصوات البيض هى الفارق و لكن ايضا اصوات الافارقة الامريكان الذى لا يعتقدون ان ذلك الرجل اسود للدرجة ان يمثلهم فهو المتعلم الوسيم المثقف ابن الطبقة المتوسطة العليا لا يعرف عن معاناتهم اليومية هو يبدو ارستقراطى للمجتمع يعانى الفقر و الجريمة و فى بعض الاحيان التهميش  

فباراك اوباما للذين لا يعرفون ولد لام اميركية بيضاء و اب افريقي مسلم من كينيا, حدث طلاق بين الام و الاب الذى غادر بعد ذلك الى موطنه الاصلى ثم تزوجت من طالب اندونيسى و غادرت معه الى جاكرتا عندما كان باراك سنه السادسة ثم عادوا الى الولايات المتحدة عندما كان فى العاشرة من عمره

باراك مسيحى بروتسنتى يتبع الكنيسة المتحدة للمسيح الا ان حضر مدرسة اسلامية فى جاكرتا لمدة سنتين و مدرسة كاثولوكية لمدة سنتين ايضا

و عالرغم من انتماء باراك للدين و المذهب الاغلبية للولايات المتحدة و غالرغم من ظهوره كرجل متدين فيكفى ان اعلانه بداية ترشحه كان من كنيسة الا ان جذوره الاسلامية تطارده كالاشباح فى وطن توجد فيه فوبيا من الاسلام و بعض من مواطنيه يعتبر الاسلام و كل ما يتعلق به ارهابى

تلك الاشباح صنعت بلا فخر على يد الزملية العزيزة هيلارى كاينتون التى رات فيه الغريم الذى يجب التخلص منهعلى الرغم من النفى و الصقور الجمهورية

البداية كانت فى قناة فوكس ذات الميول الجمهورية التى تكره كل ما هو اسلامى و ينطق بحرف الضاد

تساؤلات حول تأثير اصواله الاسلامية و حقيقة ان تعلم لمدة سنتين فى مدرسة اسلامية “للعلم المدراس الدينية الاسلامية الآن لديها سمعة سيئة خاصة فى آسيا كمكان يتم فيه زرع الافكار المتطرفة في” و حول حقيقة ان اوباما اخفى هذا الماضى عالرغم من انه باح به باستضافة فى كتابه “احلام من ابى“”!!

تلك التساؤلات استفدت بها الزميلة و المنافسة العتيدة هيلارى التى ستموت ان لم تحصل على مناسب الرئيس ليصير زوجها الرجل الاول

فهناك اقاويل بان سرب الشكوك الى الصحافة ليسوا الجمهوريين و ان كانوا قد استفدوا لاحقا و لكن من سربها هو معسكر هيلارى كلينتون

ما حدث يوضح ما خوف المواطن الاميركى العادى من الدين الاسلامى و كل ما يمت له بصلة ون قريب او بعيد بفضل الاعلام حتى اصبح هناك مصطلح “الاسلام فوبيا” ك”فوبيا الاماكن المرتفعة و الحشرات و الثعابين”!!

اصبح الان اداة تخويف من اجل تشوية سمعة الاخرين فى الولايات المتحدة مثل الخمسينات من القرن الماضى عندما كان السيناتور “جوزيف مكارثى” يتهم  كل من يقول لا للسياسات الحزب الجمهورى بالعمالة للاتحاد السوفيتى و الشيوعية !! فسبحان الله ما اشبه اليوم بالبارحة !!

يحضر فى بالى الان ابيات من قصيدة “انا مع الارهاب”

متهمون نحن بالارهاب

اذا اقترفنا مهنة الثقافة

اذا قرأنا كتابا في الفقه والسياسة

اذا ذكرنا ربنا تعالى

اذا تلونا ( سورة الفتح)

وأصغينا الى خطبة الجمعة

فنحن ضالعون في الارهاب

عالفكرة

باراك محبو ب من المجتمع المسلم الاميركى خاصة لمعارضته الشديدة للحرب على العراق

 

3 تعليقات »

كل عام و انتم بخير

كل عام و الامة الاسلامية بخير بمناسبة السنة الهجرية الجديده

 “1428”

 و يا رب تكون سنة خضراء علينا و و تكو ن احسن من اللى

 قبلها على الامة الاسلامية

يا رب بحق هذا اليوم العظيم فى الشهر الفضيل

بحق ما هزمت كفار قريش احمعين و ناصرت المسلمين و نبيهم  محمد الامين

ان  تنتقم من كل حكام المسلمين من العرب و الاعجمين  من الشمال لليمين

يا قادر يا كريم افرج  عنا هذا الكرب العظيم

5 تعليقات »

االمرض الواحش

مرض السرطان افة العصر

لا ادرى لماذا يخشى الناس من ذكر اسمه

جدتى دائما تخشى من ذكر اسمه و تكتفى بقول “المرض الواحش سلاما قولا من ربى الرحيم” و دائما بتغضب منى عندما اقول كلمة “سرطان”

منطقها الوحيد هو ان ذكر اسم المرض يجرح شعور المريض !! و لكن هذا ليس السبب الريئسى

السبب الرئيسى هو الخوف المتوارث من ذكر المرض و اسمه قد يجلب المرض نفسه

ذلك الخوف لا يقتصر على المجتمعات الشرقية لانه متوارث فى التراث الانسانى

عندما اجتاح الطاعون اوربا فى العصور الوسطى خاف الاوروبيون من ذكر اسمه

“ذلك الشىء الذى لا يذكر اسمه”

ربما هو الخوف من ذلك الشىء الذى لا يستطيع التغلب عليه او معرفته

بس بقى فصحى اظنه خوف مش فى محاله لان مكتوب ربنا الله عز و جل هو اللى هيكون

الموت ورانا ورانا حتى لو احنا فى بروج مشيدة و على راى المثل العربى

“تعددت الاسباب و الموت واحد”

فكرة سخيف من عدم ذكر المرض فى رايى و تعظيمه من الخوف لدرجة المريض به يشعر بأنه النهاية

ربما تكون النهاية و ربما لا تكون النهاية فى علم الله

65%

من معاركة السرطان مع الانسان نفسية

الانسان لو استسلم له بتبقى النهاية

الانسان المؤمن اى كانت دينته ايه يجب ان يحاربه

احنا اللى خلينا المرض ده واحش

3 تعليقات »