وقائع مصرية

وقائعى باللغة العربية

التوربينى و مدينة الرب البرازيلية

في 17 سبتمبر 2007

فليم مدينة الرب البرازيلى حصل على جوائز عالمية و مأخوذ عن قصة واقعى حدثت فى سبعينات القرن الماضى و لا تزال البرازيل تعانى منها حتى الان الا و هى المخدرات و العنف و بين الطبقة الفقيرة خاصة بين الاطفال

اللى يشوف الفليم ده يحمد ربنا على التوربينى و بلاويه بجد

من الناحية الفنية فى رايى ممتاز عالرغم من المشاهد العنف و الحنس اللى لم يمكن واضح فى رايى اوى

الفليم مؤثر لما تجد ولد عنده 6  سنين ماسك مسدس قد كده و بيضرب

للاسف انا مش زى شريف فى النقد باللغة العربية

اقوى جملتان فى الفليم و حواره هما

“ستيك انت رجل ؟؟

باستنكار و استهزاء من جميع الشباب من ستيك الذى لم يبلغ العشرة “

ويرد ستيك

“نعم انا رجل اتعاطى الكوكايين و ادخن الماريجوانا و اسرق و اقتل انا

رجل “

فقر و جهل و عنف و مخدرات و فساد شرطة تتعاون مع تجار المخدرات و اهمال حكومى تام لتلك المنطقة و لتلك المشاكل التى لفترة قريبة جعلت من تلك المنطقة “مدينة الرب” اشبة من مدينة الجحيم الحى

قام صناع الفليم بتسجيل قليم تسجيلى يحمل نفس الاسم يشرح بابعاد المشكلة و يكفى ان تعرف ان مبيعات الاسلحة الاميريكية فى تلك المنطقة فقط تبلغ المليارات

فى نهاية الفليم تسيطر على مدينة الرب عصابة من الاطفال التى تقتل زعيم المنطقة اطفال بالشورت و الشبابشب و هنا سخرية القدر لان ذلك الزعيم قتل طفل من اعضاء تلك العصابة قبل ذلك

و فى نهاية ببراءة الاطفال يسأل احدهم

“هل تعرفون عصابة الالوية الحمراء ؟؟

لا و لكن اذا جاءوا سنقتلوهم “

عالفكرة الفليم ده اشارة تنبيه لكل الدول اللى بتعانى من نفس المشاكل و على راسها مصر

اعلان الفليم الرسمى

و ذلك المشهد من الفليم “تحذير عنف شديد للغاية ”

عالفكرة ده زعيم المنطقة و العيال دول هم اللى هيقتلوه فى النهاية و منهم الولد اللى بيعرج


4 responses to “التوربينى و مدينة الرب البرازيلية

  1. moneer قال:

    عندك حق انا شفت الفيلم و الفيلم تحفه بس فيه مشاهد مؤثرة كتير
    و ناس كتيير اتقتلوا و الاطفال اتعلموا التل و مسكوا لسلحة بدل اللعب
    الوضع فعلا كان صعب بس النهاية عادلة تقريبا لان اللى علمهم القتل و مسكهم السلاح مات عل ايديهم فى النهاية
    بوست هايل
    تحياتى

  2. دائرة الفقر المخدرات العنف اللعينه يغذي بعضها بعضا
    من الأمور المحموده في مصر ضعف إقتصاد المخدرات نسبيا, لتدني القوة الشرائيه للسوق و سيادة الأنواع الأردأ كالحشيش [Cannabis]
    وده بيضعف نسبيا الحلقة اللعينه, رغم سيادة الفقر و الفساد و إنعدام الإحترام لأي نظام

    للأسف نموذج الفلم يطرح مشكله تهدد كل المجتمعات

    ملاحظه
    [[قام صناع الفليم بتسجيل قليم تسجيلى يحمل نفس الاسم يشعر بابعاد المشكلة و يكفى ان تعرف ان مبيعات الاسلحة الاميريكية فى تلك المنطقة فقط تبلغ المليارات]]

    إتهام معلب لا معنى له, و أضعف تدوينه جيده
    البرازيل تملك صناعة سلاح ضخمه و متقدمه, وهي ثامن مصدر للسلاح في العالم2005

  3. واحد من أروع الأفلام اللي شفتها في حياتي، سيناريو عبقري و طريقة سرد غير اعتيادية دفعت الكثيرون لتقليدها و إخراج يعقد أي واحد بيفكر يبقى مخرج !

    بس ده كلام يا زينب !!.. حد يحرق أفلام بالشكل ده ؟..السطر الأخير ده جريمة في حق لم يشاهد الفيلم بعد🙂

  4. zeinobia قال:

    @منير شكرا جزيلا

    @aardvark
    عالفكرة ده مش كلامى انا ده كلام صناع الفليم اللى اعتمده على دراسات و تحقيقات الشرطة و مراكز الابحاث فى البرازيل
    اولا المشكلة لم تبدا فى الالفين و لكن منذ السبيعنات الى الالفين ممكن تبحث عن الفليم التسجيلى لانه موجود و فى كتير من الحقائق المفزعة عن القضية

    @شريف انت نسيت التمثيل معظم اللى مثلوا فى الفليم ده كانت اول مرة ليهم تصدق!!
    انا اسفة على نهاية الفليم اعمل ايه بقى سنة اول نقد سنيمائى🙂

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: