وقائع مصرية

وقائعى باللغة العربية

قلمين بلال فضل لحلمى سالم

في 16 أبريل 2007

اجمل و اقوى و اجدع رد قراته على الشىء المدعو قصيدة لحلمى سالم و شرفته شرفة ليلى مراد اللى صرت شرفة المعهد البريطانى فى شارع النيل بالعجوزة !!

انا اعشق قلمين بلال فضل من ايام جاموس المحيط حتى الدستور اليومى

العمود النهاردة بيتخصر ما اؤمن به حول ظاهرة الاساءة للاديان الموضة اللى الشاغلة اليومين دول على ودنه

شىء مقزز لما واحد يسىء لذات الاليهة و لكن لا ينتقد الاوضاع الظالمة التى نعيش فيها الان

عالعموم لم اعلم بوجود شعر باسم حلمى سالم مع العلم انى من عشاق الشعر العربى و بعدين من يقرأ لسالم اذا كان هناك جويدة

 

File iconscan0003.jpg


12 responses to “قلمين بلال فضل لحلمى سالم

  1. قلمين جامدين الصراحة

    هو ده الحل مع أمثال البنى آدم ده

  2. autoscriptor قال:

    اعجبت برد بلال فضل عليه. الناس دي معندهاش شغلانة غير انها تستفز البشر.

  3. zeinobia قال:

    يا شباب فى ناس بتؤمن و تعمل بمقولة خلاف تعرف !!

  4. Alexandra قال:

    أنا شايفة انه بلال فضل اتكلم عن ردائة القصيدة اكتر كتير مما اتكل عن موضوع العيب في الذات الألاهية وكده بال انه شايف انه المجد للشيطان معبود الرياح من قال لا في وجه من قالوا نعم من اعظم ما كتب من شعر وانه التكفير على اساس الأشعار حيلغي اغلب الشعر العربي. فما أظنش انه ده بالتالي احسن أستشهاد على فكرة الي كتبه حلمي سالم غير مقبول. هو رد على انه رديء بس. وعلى فكرة يا زانوبيا بتقري لمين غير فاروق جويدة؟؟

  5. لست أعرف هذا الشاعر ولا قصيدته، لكن أعتقد أن مسألة استئساده علي الذات الإلهية – إذا جاز التعبير – ينم عن حالة نفسية يعيشها هو وأمثاله: فنادرا ما أري أحد “المبدعين” الذين يشهرون رماحهم في وجه الدين والرسول والله وأي مقدسات – نادرا ما أراهم يشهرون أقلامهم الرصاص في وجه طاغية من طواغيت الزمان من بين العرب الحاكمين.
    وتفسير ذلك أن المبدع الملحد يحاول أن يعيش أسطورة البطل لكن وعيه المادي يقول له “لا يمكن مناطحة الطاغية فلان. دعك منه” فكيف يعيش الأسطورة؟
    يذهب ليحارب شيئا أو مفهوما لا يراه ولا يؤمن بوجوده – مثل الله – أو يحارب شخصا ميتا مثلا خالد بن الوليد فينتقده بعض الناس فيدخل معهم في جدل ويصعد إلي صليبه ويحاول إبكاء باقي المبدعين فيشعر بتجسد الأسطورة في نفسه.
    ما علينا … إنتي ليه مكتبتيش تلخيص للمقالة؟ تلخيص سريع كده يعني

  6. الأخ حجازي كتب انهاردة في الأهرام
    هو ممكن الواحد يسأل المجلة دي بتطبع بفلوس مين، ولا مش ممكن؟
    http://www.ahram.org.eg/Index.asp?CurFN=writ1.htm&DID=9190

  7. zeinobia قال:

    @الكسندرا اظن ان الرد ينفع مع نوعية حلمى سالم لانك مهم شرحتى ان الخطأ او الذنب فى الاساءة للقدسات هو مش هيقدر او هبفهم لكن احسن حاجة ممكن تفرس و احد زيه و معجبيه غير النقد فى الشعر نفسه

    @مختار تحليل ممتاز بالفعل يا مختار
    انا مكتبتش تلخيص علشان حست ان الكلام مينفعش فى تلخيص
    الاخ حجازى ده منهالله الرجل ده بيستفزنى

  8. zeinobia قال:

    الكساندرا نسيت الرد على سؤالك
    انا اسفة
    انا اعشق القراءة لجويدة و قبانى و جاهين و بيرم التونسى و الشعر القديم

  9. mohamed قال:

    اعجبني رد بلال فضل بصراحة , فهو وضح مدى رداءة القصيدة , وكأنه يرسل رسالة خفية يقول فيها , ” القصيدة رديئة وكونك أدخلت إهانة للمقدسات فيها كان فقط لتثير الضجة حول ما لا يستحق ” , وإن كنت بصراحة أفضل أن يتم تجاهل القصيدة تماماً وجعلها تذوي في ركن منسي..

    المناسبة زينوبيا لو لم تقرأي لأمل دنقل فقد فاتك الكثير ..

  10. zeinobia قال:

    انشا الله لن يتذكرها احد بعد اسبوعين و بالفعل ادخال المقدسات هو كان من نوع خلاف تعرف

    انا قرات لامل دنقل و اكتر حاجة باحبها له هى الرائعة لا تصالح

  11. mona zakaria قال:

    لم اتمكن من قراءة رد بلال على القصيدة المزعومة ولكنى علمت باسم المدعو حلمى من خلال بريد الأهرام وبانه حصل على جائزة وتكريم من وزارة الثقافة على قصيدة شرفة ليلى مراد وسبه للذات الإلهية ، برجاء نشر القصيدة ورد بلال عليها حتى اتمكن من الحكم عليها ان امكن ، وشكرا جزيلا

  12. zeinobia قال:

    منى رد فضل موجود فى التدوينة فى النهاية فى الملف اضعطى عليه
    للاسف و الحمد الله ما عنديش بلكونة ليلى مراد لانى مش ناقصة حرقة دم

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: