وقائع مصرية

وقائعى باللغة العربية

كى لا يصبحوا مثل مصر

في 25 يناير 2007

منذ فترةغير بعيدة قرات فى موقع اميركى شبه اخبارى تحقيق صحفى عن الاعتصام المفتوح فى بيروت. الصحفى اميركى و الموقع اميركى

الصحفى سأل متعصم من المتعصمين من مؤيدى حزب الله

شاب شيعى من الضاحية الجنوبية

سأله ليه هم ضد السنيورة و سياساته خاصة الاقتصادية ؟؟ الصحفى ذكى انه لم يسأل عن السياسة الدولية

الشاب و هو عاطل و من طائفة تعتبر الافقر و الاكدح فى لبنان الشقيق الطائفة الشيعة قال

“السنيورة هيفرض علينا ضرايب كتير و بدو يخصخص المؤسسات ,السنيورة بدو يوصلنا نصير متل الدول العربية الفقيرة ,متل مصر”

انتهى الخبر هنا

يا نهار اسود للدرجة اصبحنا مثل يحتذى به ؟؟

أجمل حاجة الفلوس فى لبنان و الشام عموما اسمها مصارى

الكلمة دى جاءت او ادرجت فى الاستخدام الشامى اليومى من حقيقة ان زمان كان و كان فعل ماضى ما نسيبه فى حاله كان الجنيه المصرى قوى جدا

كان الجنيه المصرى زيه زى الدولار فى لبنان الان

بس زى ما قالت او زى ما الست ليلى مراد قالت من اكتر من خمسين سنة ايام ما الجنيه المصرى يفتح بيت لمدة شهر

“كان فعل ماضى ما نسيبه فى حاله

 

و يجعله عامر

Advertisements

4 responses to “كى لا يصبحوا مثل مصر

  1. كان أجدع من الجنيه الذهب زي ما قاللي مدرس التاريخ بتاعي في الثانوية. حتي بداية الثمانينات يعني في بداية العهد المباركي السرمدي كان الدولار الأمريكي بحوالي اتنين وتمانين قرش مصري.
    أكرر
    82
    الطريف بقي ان كل سنة في احتفال مصر بعيد ميلاد الريس تلاقي الجرايد الصفرا تتكلم عن انجازات مبارك في ربع قرن ومفيش من ضمنها كلام عن الجنيه والدولار.
    ساعة المصايب بيكون الريس مش مسئول وبتكون جناية الشعب لأنه لامؤاخذة بيتجوز ويجيب عيال زي الأرانب. لكن لما مثلا أحمد زويل ياخد جايزة نوبل يبقي بفضل توجيهات سيادة الريس.

    أنا نفسي بس نثبت علي نغمة واحدة: مسئول عن كل حاجة بتحصل ولا مش مسئول عن أي حاجة وايده نضيفه؟

    مبروك البلوج يا زنوبيا، الخلفية الرمادي مريحة أوي وأحسن من الأسود بتاع الانجليزي

  2. zeinobia كتب:

    منور يا مختار و الله يبارك فيه انشا الله الانجليزى هيتغير الى لوك جديد باذن الله قريب
    هو مسئول امام ربنا “كل راع مسئولا عن رعيته” و
    طب سؤال فى اى علم اقتصاد فى العالم القرارت الاقتصادية و تأثيراتها بتنسب الى الوزارء و الحكماء اشمعنى احنا فشلها يبقى على الشعب !! طب ما الشعب طول عمره بيخلف

  3. Free Thinker كتب:

    عزيزتي زينب؛ المشكلة الأساسية في مصر هي زيادة عدد السكان (زي الأرانب زي مختار ما بيقول) وفقر الموارد. في عام 1976 كان عدد سكان مصر 36 مليون وعندهم نفس المياه والأراضي الزراعية الموجودة دلوقتي والي المفروض انها تأكل 77 مليون!!! انا شايف انها معجزة ان مفيش مجاعة لغاية دلوقتي…

  4. zeinobia كتب:

    what about the thefts ?? sorry for my English but I can’t write Arabic since I installed IE 7

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: